شريط الأخبار
الرئيسيةبيانات ووثائق ← البيان الختامي للإجتماع الدوري الثاني للقيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري ( التنظيمات السبعة)
2007-11-20 المركز

البيان الختامي للإجتماع الدوري الثاني للقيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري ( التنظيمات السبعة)

نص البيان : ‎بسم الله الرحمن الرحيم البيان الختامي للإجتماع الدوري الثاني للقيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري جماهيرنا الإرترية : فى الفترة ما بين 15-18/11/2007م عقدت القيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري اجتماعها الدوري الثاني وقفت خلاله على تقارير المكتب التنفيذي ، حيث وضع موجهات لتصعيد النضال ضد النظام الدكتاتوري وأشاد بأداء المكتب التنفيذي فى المرحلة المنصرمة .

كما وقفت على التطورات السياسية التي تعيشها الساحة الإرترية حيث يسوق نظام أفورقي البلاد إلى مصير مجهول بدق طبول الحرب على الحدود مع إثيوبيا والانخراط في تفعيل أزمات وتوترات أخري في المنطقة ، في حين ينفجر صراع دموي بين مراكز القوي في صفوفه . وعلي ضوء هذه المعطيات التى تنذر بإنفجار الأوضاع فى بلادنا أولى الاجتماع اهتماما كبيراً لقضية وحدة صف المعارضة الإرترية كافة وبشكل يمكنها من تحمل مسؤولياتها الوطنية فى تعبئة الشعب وقيادته بإتجاه تجنيب إرتريا والمنطقة ويلات حرب جديدة ، وذلك من خلال الإطاحة بهذه الزمرة المتسلطة على شعبنا والمهددة لأمن واستقرار المنطقة . وقد أكد الاجتماع على ضرورة تجاوز الأزمة التى أدت الى إنقسام التحالف الديمقراطي الإرتري فى أسرع وقت ممكن ، وأمن على قرار المكتب التنفيذي بمواصلة الحوار مع الجناح الآخر من التحالف ومنح المكتب التنفيذي صلاحيات كاملة لإنجاز مشروع وحدة صف المعارضة . ومن جهة أخري ناشد الاجتماع المجتمع الدولي أن يتحمل مسؤولياته بفاعلية تجاه الأمن والسلام فى منطقة القرن الإفريقي ويجنب شعوبها ويلات حروب جديدة ، كما يناشده بدعم نضال الشعب الإرتري ضد النظام الدكتاتوري فى أسمرا الذي لم يكتف بالبطش والتنكيل بشعبنا ، بل أصبح مصدر تهديد لأمن وإستقرار منطقتنا . وتناشد القيادة المركزية دول الجوار المحيطة بإرتريا أن تتفهم الواقع المأساوي الذي يدفع بالشباب الإرتري للجوء بأعداد كبيرة نحوهم وأن تعاملهم معاملة إنسانية كريمة لحين إنجلاء الأزمة السياسية المحيطة بهم ، ويتسنى لهم العودة الى بلادهم . كما تدعو المجتمع الدولي عبر منظماته المختصة لتحمل مسؤلياته تجاه اللاجئين الإرتريين . وفى ختام أعماله توجه الإجتماع بالشكر الى دول الجوار الداعمة لنضال قوي المعارضة من جهة ، وتقديم الدعم والاستحقاقات الإنسانية للاجئين بمختلف فئاتهم وأعمارهم من جهة ِأخري . وفى الوقت الذي ثمنت فيه موقفي السودان وإثيوبيا فى هذا الميدان فإنها تأمل الى تطوير ذلك الدعم والتعاون بما يعزز من تقدم شعبنا نحو تحقيق أهدافه وبناء دولته الديمقراطية . عاش نضال شعبنا الإرتري الباسل عاشت وحدة قوي المعارضة الإرترية الاجتماع الدوري الثاني للقيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري 19/11/2007م

إخترنا لكم

الوزير براخي قبرسلاسي والثمن الغالي لمواقف التنوير !.

ونحن نُعد ما يشبه البروفايل للوزير والمناضل المُغيب براخي قبرسلاسي ، اختارت زوجته المناضلة محرت ايوب طريقة قاسية للأحتجاج ..مرة أخيرة قالتها ثم توارت في الغياب الأبدي ... مرة لا تتكرر قالتها في 13 من إبريل 2017م ثم إختارت طريقة لرحيلها . ستظل الأسئلة مفتوحة حول طريقة رحيلها .. و ستظل شكل من أشكال الإحتجاج الصامت الذي يلف الحياة في بلاد الخوف والرعب .. إتقف الناس حولها أم لم يتفقوا .. لا مجال لأخذ موقف أخلاقي من طريقتها هنا سوى ان نترحم عليها ونتضامن مع أنجالها في محنتهم الكبرى.. فقط يمكن القول ان الألم تفتق وكبر ولم تحتمل السيدة النبيلة . وان الموقف من قضية الإنسان ستظل متقده ولا مجال للحياد أو الأحاديث الميته للسياسة البائسة ، وان الذين تسببوا في الرحيل المفجع للسيدة ايوب لن يفلتوا دون عقاب.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.