شريط الأخبار
الرئيسيةبيانات ووثائق ← تصريح صحفي مشترك بين المكتب التنفيذي (طرف السبعة) والقيادة المؤقتة (طرف الثلاثة) للتحالف الديمقراطي الارتري
2007-12-14 المركز

تصريح صحفي مشترك بين المكتب التنفيذي (طرف السبعة) والقيادة المؤقتة (طرف الثلاثة) للتحالف الديمقراطي الارتري

‎يذكر بان قيادات طرفي التحالف الديمقراطي الارتري قد اجتمعت بتاريخ 22-23اكتوبر 2007 للنظر في سبل توحيد طرفي التحالف الذي ظل منقسما منذ انفضاض المؤتمر الثاني في فبراير 2007, وأصدرت عقبه تصريح صحفي مشترك أعلنت فيه الاتفاق علي البحث في سبل معالجة الانقسام من خلال لجان للحوار.

وبدأت لجان الحوار أعمالها بتاريخ 12/11/2007 وواصلت جلساتها التي فندت فيها طبيعة الخلاف وبحثت عن حلول ترضي الطرفين لتجاوز الانقسام توصلت في نهايتها الي نتائج ايجابية معقولة, وفي 26/12/2007 أنهت اجتماعاتها ورفعت تقاريرها إلي قيادتي الطرفين للبت فيها في صيغتها النهائية. وبناءا علي ذلك اجتمعت قيادتي الطرفين في 4/12 و11/12 و13/12/2007 وخرجت بالآتي: 1) اتفقت علي عقد مؤتمر جامع لقوي المعارضة الارترية 2)اتفقت علي عقد اجتماع لرؤساء تنظيمات التحالف أو من ينوب عنهم في 15 يناير 2008 وذلك للإعداد للمؤتمر المزمع عقده. وبهذا أكدت قيادتي الطرفين بان حالة الانقطاع فيما بينهما قد تم تجاوزها وان الحوار والتشاور القائم سوف يستمر إلي انعقاد المؤتمر وحشد طاقات صف المعارضة الوطنية ليصب تجاه إسقاط النظام الدكتاتوري وإقامة نظام ديمقراطي في ارتريا بديل له. 14/12/2007 المكتب التنفيذي(طرف السبعة) القيادة المؤقتة (طرف الثلاثة) للتحالف الديمقراطي الارتري

إخترنا لكم

الوزير براخي قبرسلاسي والثمن الغالي لمواقف التنوير !.

ونحن نُعد ما يشبه البروفايل للوزير والمناضل المُغيب براخي قبرسلاسي ، اختارت زوجته المناضلة محرت ايوب طريقة قاسية للأحتجاج ..مرة أخيرة قالتها ثم توارت في الغياب الأبدي ... مرة لا تتكرر قالتها في 13 من إبريل 2017م ثم إختارت طريقة لرحيلها . ستظل الأسئلة مفتوحة حول طريقة رحيلها .. و ستظل شكل من أشكال الإحتجاج الصامت الذي يلف الحياة في بلاد الخوف والرعب .. إتقف الناس حولها أم لم يتفقوا .. لا مجال لأخذ موقف أخلاقي من طريقتها هنا سوى ان نترحم عليها ونتضامن مع أنجالها في محنتهم الكبرى.. فقط يمكن القول ان الألم تفتق وكبر ولم تحتمل السيدة النبيلة . وان الموقف من قضية الإنسان ستظل متقده ولا مجال للحياد أو الأحاديث الميته للسياسة البائسة ، وان الذين تسببوا في الرحيل المفجع للسيدة ايوب لن يفلتوا دون عقاب.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.