شريط الأخبار
الرئيسيةثقافة وأدب ← نصوص شعرية : للشاعر أبوبكر كهال
2012-03-21 المركز

نصوص شعرية : للشاعر أبوبكر كهال

‎اليكم مجموعة من النصوص الشعرية للشاعر ابوبكر كهال :

النص الأول :

صور وصهيل
نبشوا حقائبي فما وجدوا غير صُوَرِ أُمّي وصهيلِ قصائدي . قالوا لي : اخترْ بين صور أُمّك والصّهيل . قلت : الصّور – طبعاً – فالصّهيلُ الذي في دَمِي استمدُّه من صور أمّي. النص الثاني :

أجنحة مُبلَّلة

تَلزَمُنِي كُرَّاسة أساطير تفسّر لَكْنَةَ الوَجَع . يلزمني تراجيديا مَديدة تُلْجِمُ دَمْدَمَةَ عواصفي . ويلزمني شمسٌ واسعة تهطل فوق أجنحتي المبلّلة . النص الثالث:

حَيْرَة

أأنتَ صديقٌ أم عدوٌّ يسعى لقبض روحها ؟ فيا شبحَ الرَّماد أَجِبْها : بأي فراسة تكشف سرَّك لتحرِّرَ ظلَّها المطارَد ؟ النص الرابع :

في الملجأ

كنا ثلاثة ، جدتي ، أُمي ، وأنا . مساءَ اليومِ التالي في الملجأ. سأَلتُ أمي : أين أبي.. مرت شهور ولم يأت ؟ أجابتْ : وَطِّئْ صوتَك يا صغيري ألا ترى جدتك تصلي ؟ في المرة الألف لم تهرب ، قالت لي : أبوكَ ذهب إلى بعيد . آهٍ .. كم توجَّست من كلمة "بعيد" ؟. الحرب أرسلتْ أبي وآباء أصدقائي إلى ذلك البعيد .

إخترنا لكم

21 يناير .. المجد للشعب الإريتري .

صعدوا من التلال ومعسكرات البؤس والإنتظار نحو العاصمة التي تقع على أعلى قمة مرتفع في الهضبة الإريترية. صعدوا وهم يحملون ارواحهم في الأكف. كانوا يدركون ان الثمن يمكن ان يكون حياتهم أو يسعدوا الشعب الذي ناضلوا من أجله. لاوجود لرواية رسمية لما حدث يوم 21 يناير من أصحاب الخطوة الثورية التي يعتز بها الشعب الإريتري قاطبة ، اما الحكومة وكعادة كل الحكومات فقد دمغتها بغير صفاتها . فقد خرج السفير الراحل قرما أسمروم ليوصفها بالإسلامية والمتطرفة وبعد صمت مريب تحدث رأس العصبة أسياس افورقي ليقلل من شأنها.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.