شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← بتعديلات واسعة المجلس المركزي لجبهة التحرير ينهى أعماله
2016-12-30 عدوليس ـ اديس ابابا ( خاص )

بتعديلات واسعة المجلس المركزي لجبهة التحرير ينهى أعماله

أختتم المجلس المركزي لجبهة التحرير الإريترية أعماله بتاريخ 27 من الشهر الجاري بإجراء تعديلات واسعة في الجهاز التنفيذي للجبهة طالت عدد من المكاتب التنفيذية الرئيسة بينما أبقى على موقعي الرئيس ونائبه دون تعديل . فقد افادت الأنباء الوردة من العاصمة الإثيوبية أديس ابابا ان المجلس المركزي ( جهاز تشريعي ) الذي

أنهى جدول أعماله وقد صادق على عدد من القرارات ومنها التعديلات التي أجريت على الجهاز التنفيذي للتنظيم بخروج عدد من القيادات ودخول وجوه جديدة لأول مرة في مواقع مهمة. وقد أبقى المجلس على حسين خليفة في رئاسة اللجنة التنفيذية وينوب عنه حسن أسد بينما غادر كل من جمال حسب وعثمان صالح علي وابوبكر فريتاي وعبدالله حمدوي مواقعهم، وهم على التوالي العسكري والإعلام والسكرتير والشؤون الإجتماعية ليحل محلهما آدم إيمان وصالح أشواك ومحمد صالح ابوبكر وحاج ابوبكر . وظل كل من حامد آدم سليمان وعبده احمد للمنظمات والأمن في موقعيهما.
وقد أعتبرت بعض المصادر من داخل التنظيم إستمعت إليها ( عدوليس ) ان هذه الإجراءات عادية تأتي بعد تقييم الأداء العام ولتجديد الدماء داخل الجهاز التنفيذي ولا علاقة لها بمشكلات سياسية حسب رأيها.

إخترنا لكم

21 يناير .. المجد للشعب الإريتري .

صعدوا من التلال ومعسكرات البؤس والإنتظار نحو العاصمة التي تقع على أعلى قمة مرتفع في الهضبة الإريترية. صعدوا وهم يحملون ارواحهم في الأكف. كانوا يدركون ان الثمن يمكن ان يكون حياتهم أو يسعدوا الشعب الذي ناضلوا من أجله. لاوجود لرواية رسمية لما حدث يوم 21 يناير من أصحاب الخطوة الثورية التي يعتز بها الشعب الإريتري قاطبة ، اما الحكومة وكعادة كل الحكومات فقد دمغتها بغير صفاتها . فقد خرج السفير الراحل قرما أسمروم ليوصفها بالإسلامية والمتطرفة وبعد صمت مريب تحدث رأس العصبة أسياس افورقي ليقلل من شأنها.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.