شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← بتعديلات واسعة المجلس المركزي لجبهة التحرير ينهى أعماله
2016-12-30 عدوليس ـ اديس ابابا ( خاص )

بتعديلات واسعة المجلس المركزي لجبهة التحرير ينهى أعماله

أختتم المجلس المركزي لجبهة التحرير الإريترية أعماله بتاريخ 27 من الشهر الجاري بإجراء تعديلات واسعة في الجهاز التنفيذي للجبهة طالت عدد من المكاتب التنفيذية الرئيسة بينما أبقى على موقعي الرئيس ونائبه دون تعديل . فقد افادت الأنباء الوردة من العاصمة الإثيوبية أديس ابابا ان المجلس المركزي ( جهاز تشريعي ) الذي

أنهى جدول أعماله وقد صادق على عدد من القرارات ومنها التعديلات التي أجريت على الجهاز التنفيذي للتنظيم بخروج عدد من القيادات ودخول وجوه جديدة لأول مرة في مواقع مهمة. وقد أبقى المجلس على حسين خليفة في رئاسة اللجنة التنفيذية وينوب عنه حسن أسد بينما غادر كل من جمال حسب وعثمان صالح علي وابوبكر فريتاي وعبدالله حمدوي مواقعهم، وهم على التوالي العسكري والإعلام والسكرتير والشؤون الإجتماعية ليحل محلهما آدم إيمان وصالح أشواك ومحمد صالح ابوبكر وحاج ابوبكر . وظل كل من حامد آدم سليمان وعبده احمد للمنظمات والأمن في موقعيهما.
وقد أعتبرت بعض المصادر من داخل التنظيم إستمعت إليها ( عدوليس ) ان هذه الإجراءات عادية تأتي بعد تقييم الأداء العام ولتجديد الدماء داخل الجهاز التنفيذي ولا علاقة لها بمشكلات سياسية حسب رأيها.

إخترنا لكم

الوزير براخي قبرسلاسي والثمن الغالي لمواقف التنوير !.

ونحن نُعد ما يشبه البروفايل للوزير والمناضل المُغيب براخي قبرسلاسي ، اختارت زوجته المناضلة محرت ايوب طريقة قاسية للأحتجاج ..مرة أخيرة قالتها ثم توارت في الغياب الأبدي ... مرة لا تتكرر قالتها في 13 من إبريل 2017م ثم إختارت طريقة لرحيلها . ستظل الأسئلة مفتوحة حول طريقة رحيلها .. و ستظل شكل من أشكال الإحتجاج الصامت الذي يلف الحياة في بلاد الخوف والرعب .. إتقف الناس حولها أم لم يتفقوا .. لا مجال لأخذ موقف أخلاقي من طريقتها هنا سوى ان نترحم عليها ونتضامن مع أنجالها في محنتهم الكبرى.. فقط يمكن القول ان الألم تفتق وكبر ولم تحتمل السيدة النبيلة . وان الموقف من قضية الإنسان ستظل متقده ولا مجال للحياد أو الأحاديث الميته للسياسة البائسة ، وان الذين تسببوا في الرحيل المفجع للسيدة ايوب لن يفلتوا دون عقاب.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.