شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← إختفاء قيادي بارز بالإتحاد الوطني لشباب وطلبة إريتريا
2017-01-12 عدوليس ـ أسمرا ( خاص )

إختفاء قيادي بارز بالإتحاد الوطني لشباب وطلبة إريتريا

تفيد الأنباء الواردة من العاصمة أسمرا بإختفاء القيادي في إتحاد الشبيبة ورئيس تحرير مجلة ( الشباب ) أبوبكر عبد الله صائغ. وجاء الاختفاء المريب للكاتب المتعاون مع صحيفة ( إريتريا الحديثة ) الناطقة بإسم الحكومة منذ مطلع يناير الجاري. وكشفت مصادر مقربة منه إلى أنه كان قد حاول التسلل لدولة مجاورة في منتصف العام الماضي إلا ان سلطات الأمنية إكتشفته وعولج

الأمر بعد ان تدخل نافذين في الحزب الحاكم.
وتشير بعض التكهنات الى احتمال ان يكون قد تم اختطافه واعتقاله، كما تجري العادة في إريتريا، علما بإن أجهزت الأمن غالبا ما تترصد العاملين في الأجهزة الإعلامية وكلها مملوكة للدولة.
الجدير بالذكر أن صائغ عضوا في المجلس المركزي لما يُعرف بالاتحاد الوطني لشباب وطلبة إريتريا، ومحررا للتقارير الحكومية والحزبية في الصحيفة الوحيدة بالبلاد وهوأبن عم القيادي في الحزب يوسف صائغ.

إخترنا لكم

المصور السوري أحمد أبوسعدة يتذكر .. مع قائد جيش التحرير محمد أحمد عبده ( 1)

الثالثة صباحا وصلنا إلى مدينة كسلا، طرق مرافقي باب أحد البيوت الذي يشبه باب بيتنا العربي في دمشق وعندما فتح الباب بدأ النور من الداخل يتجه نحونا ومع النور اقترب وجه شاب أسمر،لازلت أذكر صوته ونبرته الطيبة التي تبعث فيك نشوة الأخوة العميقة ... - أهلا بالأخ أحمد ؟. وتعرفت على ملامحه من خلال الفانوس الذي يحمله وتعانقنا على الطريقة السودانية التي هي نفسها الطريقة الاريترية وزاد ترحيبه بي وحاولت ان اعتذر وقلت مازحا : ــ ألا يزعجكم هذا الضيف الثقيل القادم إليكم في مثل هذه الساعة قبل بزوع الفجر؟. سألني صاحب الفانوس. السحور جاهز ..ألا تريد أن تأكل ؟. - قلت : لا أريد شيئا سوى النوم!. وهكذا كان. فقد نمت بعد أطول يوم هو بداية رحلتي إلى إريتريا ، ولم أشعر إلا بيد تهزني بلطف بالغ ...هيا ..لقد أصبح الوقت ظهرا!


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.