شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← اليونيسف : 1.8 مليون طفل تحت سن الخامسة من سوء التغذية الحاد
2017-01-12 عدوليس ـ نقلاعن راديو إرينا

اليونيسف : 1.8 مليون طفل تحت سن الخامسة من سوء التغذية الحاد

ذكر صندوق رعاية الطفولة والأمومة المعروف اختصارا باليونيسف بأنه بحاجة لمخصصات مالية ضخمة لمواجهة مضاعفات سوء التغذية والرعاية الصحية للأطفال في اريتريا في العام الجاري 2017. ويتجاوز المبلغ المطلوب ستة عشر مليون دولار. وقال تقرير المنشور على موقع الصندوق الالكتروني بأن ظاهرة (النينو) والجفاف والفيضانات المصاحبة لها على مستوى العالم، أدت إلى انتشار الكوليرا في ثلاث من أصل ست اقاليم في اريتريا، وأن ذلك ضاعف من سوء التغذية

الحاد عند الأطفال تحت سن الخامسة.
وأكد التقرير بأن 80% من سكان اريتريا والذين يعتمدون على زراعة الكفاف تضرروا من الظواهر المناخية، خاصة في غرب اريتريا، وإن مؤشرات الخطر فيما يتعلق بسوء التغذية الحاد تجاوزت المستويات الخطرة بكثير، حيث من المتوقع أن يتأثر حوالي 1.8 مليون طفل تحت سن الخامسة من سوء التغذية الحاد. وحسب التقسيم القطاعي للميزانية المطلوبة سوف يخصص اليونيسف 7.354.000 مليون ( أي 66.5%) للتغذية ومعالجة آثار سوء التغذية، وذلك بادخال 15 الف طفل وحدات المعالجة من سوء التغذية الحاد، وتقديم الأغذية الاضافية لحوالي 45 الف طفل آخرين. وسوف يخصص مبلغ مليون ومئتي الف دولار أي (10.9%) للرعاية الصحية للأطفال بينما يخصص مبلغ مليون وثلاثمائة الف دولار (11.8%) لمياه الشرب والنظافة والوقاية.
وأكد التقرير بأن الصندوق حصل في نهاية اكتوبر الماضي على 7.88 مليون دولار من إجمالي المبلغ المطلوب لتنفيذ خطته في اريتريا والبالغ 16 مليون دولار.

إخترنا لكم

الذكرى المئوية لميلاد الزعيم الخالد جمال عبدالناصر حمد كل – لندن 29/01/2018

دار الزمان دورة كاملة ” مائة عام” على ميلادك “15 يناير 1918م- 28 سبتمبر 1970م ومازلت باقي في الحنايا ، حبيبا وزعيما وقائدا. حياتك كانت مليئة بالتحدي والعطاء ومسيرة لم تتوقف عن الانجازات التاريخية العظيمة في وجه القهر والهيمنة والتسلط ، وكان القدر قد اختارك لتكون قائد الملايين من المقاومين رسالة وسلاحا لتقود المعركة بوعى وتخطيط سليم في وجه أعداء التطور والتقدم وقوى الاستعمار والاستكبار. كنت عملاقا ظنوا بالضربة العسكرية الغادرة وبمغادرتك الحياة قد قضوا على كل القيم الثورية التي ارسيتها وكل الاماني التي حملتها وامنت بها الملايين.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.