شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← اليونيسف : 1.8 مليون طفل تحت سن الخامسة من سوء التغذية الحاد
2017-01-12 عدوليس ـ نقلاعن راديو إرينا

اليونيسف : 1.8 مليون طفل تحت سن الخامسة من سوء التغذية الحاد

ذكر صندوق رعاية الطفولة والأمومة المعروف اختصارا باليونيسف بأنه بحاجة لمخصصات مالية ضخمة لمواجهة مضاعفات سوء التغذية والرعاية الصحية للأطفال في اريتريا في العام الجاري 2017. ويتجاوز المبلغ المطلوب ستة عشر مليون دولار. وقال تقرير المنشور على موقع الصندوق الالكتروني بأن ظاهرة (النينو) والجفاف والفيضانات المصاحبة لها على مستوى العالم، أدت إلى انتشار الكوليرا في ثلاث من أصل ست اقاليم في اريتريا، وأن ذلك ضاعف من سوء التغذية

الحاد عند الأطفال تحت سن الخامسة.
وأكد التقرير بأن 80% من سكان اريتريا والذين يعتمدون على زراعة الكفاف تضرروا من الظواهر المناخية، خاصة في غرب اريتريا، وإن مؤشرات الخطر فيما يتعلق بسوء التغذية الحاد تجاوزت المستويات الخطرة بكثير، حيث من المتوقع أن يتأثر حوالي 1.8 مليون طفل تحت سن الخامسة من سوء التغذية الحاد. وحسب التقسيم القطاعي للميزانية المطلوبة سوف يخصص اليونيسف 7.354.000 مليون ( أي 66.5%) للتغذية ومعالجة آثار سوء التغذية، وذلك بادخال 15 الف طفل وحدات المعالجة من سوء التغذية الحاد، وتقديم الأغذية الاضافية لحوالي 45 الف طفل آخرين. وسوف يخصص مبلغ مليون ومئتي الف دولار أي (10.9%) للرعاية الصحية للأطفال بينما يخصص مبلغ مليون وثلاثمائة الف دولار (11.8%) لمياه الشرب والنظافة والوقاية.
وأكد التقرير بأن الصندوق حصل في نهاية اكتوبر الماضي على 7.88 مليون دولار من إجمالي المبلغ المطلوب لتنفيذ خطته في اريتريا والبالغ 16 مليون دولار.

إخترنا لكم

المصور السوري أحمد أبوسعدة يتذكر .. مع قائد جيش التحرير محمد أحمد عبده ( 1)

الثالثة صباحا وصلنا إلى مدينة كسلا، طرق مرافقي باب أحد البيوت الذي يشبه باب بيتنا العربي في دمشق وعندما فتح الباب بدأ النور من الداخل يتجه نحونا ومع النور اقترب وجه شاب أسمر،لازلت أذكر صوته ونبرته الطيبة التي تبعث فيك نشوة الأخوة العميقة ... - أهلا بالأخ أحمد ؟. وتعرفت على ملامحه من خلال الفانوس الذي يحمله وتعانقنا على الطريقة السودانية التي هي نفسها الطريقة الاريترية وزاد ترحيبه بي وحاولت ان اعتذر وقلت مازحا : ــ ألا يزعجكم هذا الضيف الثقيل القادم إليكم في مثل هذه الساعة قبل بزوع الفجر؟. سألني صاحب الفانوس. السحور جاهز ..ألا تريد أن تأكل ؟. - قلت : لا أريد شيئا سوى النوم!. وهكذا كان. فقد نمت بعد أطول يوم هو بداية رحلتي إلى إريتريا ، ولم أشعر إلا بيد تهزني بلطف بالغ ...هيا ..لقد أصبح الوقت ظهرا!


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.