شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الإبعاد القسري ينتظر عدد من اللاجئين بمدينة سواكن السودانية
2017-03-06 عدوليس ـ بورتسودان

الإبعاد القسري ينتظر عدد من اللاجئين بمدينة سواكن السودانية

ناشد مجموعة من النشطاء الإريترين والسودانين بمدينة بورتسودان المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والمنظمات الحقوقية السودانية بضرورة حماية عدد من اللاجئين من الإبعاد والمهربين معا الذين ينفذون حكم صادر من محكمة بورتسودان بتغريم كل منهم ( 5000) جنية سوداني والإبعاد وفي حال عدم الدفع السجن شهر.

وكان هؤلاء قد تم القبض عليهم قبل نحو الشهر نتيجة مداهمة وكر للمهربين الرشايدة وهم ( 20) لاجئا بينهم فتيات وأطفال قصر.
قد رفضهم سجن بورتسودان بحجة ان أعمارهم المسجلة في السجلات غير حقيقية غير انه إستقبل بنتين لأنهن قاصرات ورحل البقية لسجن سوكن، لتنفيذ الحكم الصادر في الأول من مارس الجاري. وقد أبدى النشطاء عن بالغ قلقهم من قدرة المهربين للوصول إليهم بالتواطيء مع جهات شرطية تتعاون مع المهربين، خاصة في سجن سواكن العمومي.
وقد افاد شهود عيان من داخل قاعة المحكمة لـ ( عدوليس ) ان المهربين كانوا يتابعون جلسة المحكمة أمام مرأى من السلطات المختصة.

إخترنا لكم

قراءة لكتاب: إريتريا رؤية أخرى للتاريخ بقلم/ حامد الحاج

بغلاف جميل من تصميم المبدع سليمان محمد بخيت، و بطباعة ممتازة من دار شبر للطباعة و النشر بلندن أضاف الأستاذ الفاضل و الخلوق إدريس همد آدم كتاباً رائقاً ماتعاً عن التاريخ الإريتري المعاصر من وجهة نظر (إجتماعية) حسب رأي الشخصي كتابنا اليوم ليس كتاباً سردياً للتاريخ الإريتري بقدر ما هو كتاب للـ (وقفات) و التحليل للأسباب و الخلفيات المؤثرة على موقف سكان إريتريا من الصراعات و الغزوات المتتالية لهذا البلد المتشاطىء مع الجزيرة العربية و مصر و السودان و جيبوتي على البحر الأحمر.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.