شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الإبعاد القسري ينتظر عدد من اللاجئين بمدينة سواكن السودانية
2017-03-06 عدوليس ـ بورتسودان

الإبعاد القسري ينتظر عدد من اللاجئين بمدينة سواكن السودانية

ناشد مجموعة من النشطاء الإريترين والسودانين بمدينة بورتسودان المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والمنظمات الحقوقية السودانية بضرورة حماية عدد من اللاجئين من الإبعاد والمهربين معا الذين ينفذون حكم صادر من محكمة بورتسودان بتغريم كل منهم ( 5000) جنية سوداني والإبعاد وفي حال عدم الدفع السجن شهر.

وكان هؤلاء قد تم القبض عليهم قبل نحو الشهر نتيجة مداهمة وكر للمهربين الرشايدة وهم ( 20) لاجئا بينهم فتيات وأطفال قصر.
قد رفضهم سجن بورتسودان بحجة ان أعمارهم المسجلة في السجلات غير حقيقية غير انه إستقبل بنتين لأنهن قاصرات ورحل البقية لسجن سوكن، لتنفيذ الحكم الصادر في الأول من مارس الجاري. وقد أبدى النشطاء عن بالغ قلقهم من قدرة المهربين للوصول إليهم بالتواطيء مع جهات شرطية تتعاون مع المهربين، خاصة في سجن سواكن العمومي.
وقد افاد شهود عيان من داخل قاعة المحكمة لـ ( عدوليس ) ان المهربين كانوا يتابعون جلسة المحكمة أمام مرأى من السلطات المختصة.

إخترنا لكم

أم قرقور لبست ثوب عرسها وتجلت..! بقلم /الصحفي السود ارتري عادل ابراهيم كلر .

"أنا لا أَدُقُّ الجدار فينهار/ ولا أسأل السماء فترسل الماءَ مدراراً //ولا أَضْرِب الصَّخرَ فيملأ ينبوعه النهر. لكنّني// أقول نعم للعيون المليئة بالدمع وأقول لا للوجوه المغطاة بالشمع // وأؤمن أنَّ بعضَ أحزانِنا لا تضيعُ سُدَى".. (سيد أحمد بلال).


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.