شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← مواد غذائية وعقاقير طبية مصرية غير مطابقة للمواصفات تغرق إريتريا
2017-03-14 عدوليس ـ اسمرا ( خاص )

مواد غذائية وعقاقير طبية مصرية غير مطابقة للمواصفات تغرق إريتريا

إتهمت جهات صحية إريترية حكومة أسمرا بالتهاون في سلامة مواطنيها وذلك بإستيراد الأغذية والعقاقير الطبية المصرية التي تقاطعها عدد من الدول العربية والإفريقية لعدم مطابقتها للمواصفات وبإعتراف جهات صحية مصرية. وقد كشفت الجهات الصحية الإريترية والتي فضلت حجب إسمها ظهور أمراض جديدة بالبلاد مع تدني الخدمات العلاجية. وقد أفادت الأنباء الواردة من إريتريا ان البلاد تحولت لمخرج تعتمده الحكومة المصرية لدرء تداعيات حظر المنتجات المصرية

مقابل دفع مؤجل لقيمة السلع والتسهيلات التي توصف بإنها مشبوهة في شروط تسديد الدواء والأغذية التي تسوردها الحكومة الإريترية في الإتفاقيات التجارية التي تم توقيعها مؤخرا. وقد كشفت الجهات الصحية الإريترية عن ظهور أمراض جديدة مثل السرطانات وإلتهاب الكبد الوبائي وأمراض معوية في البلاد في الوقت الذي تتدنى فيه الخدمات العلاجية في عموم البلاد. وفقا لتصريحات الدكتور محمود فتوح ، رئيس اللجنة النقابية للصيادلة المصريين للقناة المصرية الثانية تحدث عن حالات تسجيل يومي لأنشطة غش في صناعة الدواء في مصر ، مع غياب العقوبات الرادعة ، وتورط الشركات المصرية المنتجة للدواء في عمليات الغش الضخمة. وسبق أن أعلنت النقابة العامة للصيادلة المصرية عن أن 11% من الأدوية الغير مطابقة للمواصفات منتجة في مصر. إلى ذلك تواصلت قرارات حظر تداول المنتجات المصرية في بعض دول الجوار نتيجة لبيئة الإنتاج الغير صحية ، بينما تعد وزارة الصناعة والتجارة الإريترية لعمليات استيراد ضخمة لتلك المنتجات ، تحت مبرر ما سُمى "تحقيق الوفرة".

إخترنا لكم

قراءة لكتاب: إريتريا رؤية أخرى للتاريخ بقلم/ حامد الحاج

بغلاف جميل من تصميم المبدع سليمان محمد بخيت، و بطباعة ممتازة من دار شبر للطباعة و النشر بلندن أضاف الأستاذ الفاضل و الخلوق إدريس همد آدم كتاباً رائقاً ماتعاً عن التاريخ الإريتري المعاصر من وجهة نظر (إجتماعية) حسب رأي الشخصي كتابنا اليوم ليس كتاباً سردياً للتاريخ الإريتري بقدر ما هو كتاب للـ (وقفات) و التحليل للأسباب و الخلفيات المؤثرة على موقف سكان إريتريا من الصراعات و الغزوات المتتالية لهذا البلد المتشاطىء مع الجزيرة العربية و مصر و السودان و جيبوتي على البحر الأحمر.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.