شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← العاصمة أسمرا تودع الأمين عبداللطيف
2017-08-09 عدوليس ـ ملبورن

العاصمة أسمرا تودع الأمين عبداللطيف

شيعت العاصمة أسمرا يوم أمس عميد الغناء الإريتري الأستاذ الأمين عبد اللطيف الذي رحل إثر علة لم تمهله طويلا وذلك يوم الأثنين السابع من أغسطس الجاري في مستشفى ( سنبل ) عن عمر ناهز السبعين عاما.

وقد كتب العشرات من الكتاب والساسة الإريترين معبرين عن حزنهم العميق تجاه هذا الفقد الجلل فقد كتب الدكتور حسن سلمان بإن الفنان القدير الأمين عبد اللطيف "هو صاحب الفن الراقي والكلمة الحرة غنى للثورة والثوار وجسدت كلماته الوطن في ابهى صوره" ، بينما كتب الصحفي والكاتب فتحي عثمان من مغتربه في باريس " ونحن أيضا نتسربل بثوب الحزن العميم كلمات خالدة في الوجدان: رحل الرجل ويسافر صوته فينا على مدى الزمان".
رحم الله الفنان القدير الأمين عبداللطيف وألهم أهله ومحبيه الصبر وحسن العزاء.

إخترنا لكم

الدور العربي في الثورة الإريترية ... أفول الجبهة وبزوغ دور عبد الله إدريس (5) أيرما تادِّيا *

لستُ مٌُتخصصة في العلاقات والسياسيات الدولية، لكن من الضروري الاهتمام بالعلاقات التاريخية بيت إريتريا وبلدان البحر الأحمر وبقية البلدان العربية، حيثُ حُظيت إريتريا بدعمٍ من سوريا والعراق ومنظمة التحرير الفلسطينية، ثم السودان ومصر واليمن في سياق مختلف. كان هذا (الدور العربي) واحدًا من مقوّمات الكفاح الإريتري المهمة جدًا، وهو لا يزال مُهمًا إلى الآن، لكن الباحثين الغربيين لم يتطرقوا إليه بعد. ولا أتناول في دراستي هذه أيّ تفصيل من تفاصيل هذا السِجالْ، مع علمي أن ذلك يبدو مُخيِّبًا للآمال أود فقط أن أُشيرُ إلى شهادة شخصيِّة من مؤتمرٍ كنتُ حضرته في تونس نوفمبر 1982، وكان لقاءًا عربيًّا – أفريقيًّا بالغ الأهميِّة، بعد أن انشقت جبهة التحرير الإريترية ومُنيت بالهزيمة على يدىّ الجبهة الشعبية لتحرير إريتريا والجبهة الشعبية لتحرير تقراى، إذ تزامن مع تشكيل مكتب سياسي جديد لجبهة التحرير الإريترية وبزوغ دور "عبد الله إدريس


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.