شريط الأخبار
الرئيسيةمقالات ← عيوننا اليك ترحل كل يوم " يازهرة المدائن". بقلم/ حمد كل – لندن 8/12/2017م
2017-12-13 عدوليس ـ ملبورن

عيوننا اليك ترحل كل يوم " يازهرة المدائن". بقلم/ حمد كل – لندن 8/12/2017م

"حزينة عيتاك يا مدينة البتول ، يا واحة ظليلة مر بها الرسول " نعم نحن الارتريون عيوننا حزينة مع اشقائنا الفلسطينين ، ليس تضامنا بل تلاحما مع هذا الشعب الذي طرد من ارضه ، ليس أمر من من أن تطرد من ارضك ، أن تطرد من وطنك وتبعد من كيانك وان تعيش مشردا لاجئا تتسول العالم ليقف معك في محنتك هذه.

نحن الاريتريون نتوجع لا نتألم مع هذه المحنة "ولا يعرف الشوق الا من يكابده" ، بدأت المؤامرة في فلسطين بوعد "بلفور" المشؤم وبدأت المؤامرة على الوطن الاريتري في المقابلة التي تمت بين " فرالكلين روزفلت " والامبراطور هيلى سلاسى على متن المدمرة الامريكية " كوينس" في البحيرات المرة في مصر بتاريخ 1945م.
نفذت المؤامرة على فلسطين وشعبها في العام 1948م وجرعنا الامريكان سم المؤامرة لنسلم في طبق للامبراطور هيلى سلاسى وكلابه. وبالرغم من كل هذه المؤامرات فان الشعب الفلسطيني ناضل وقاوم ومازال فليس امامه الا المقاومة.؟وستظل والى الابد "القدس" عاصمة ابدية للشعب الفلسطيني.
والشعب الارتري أيضا لن يستكين حتى يسترد حريته وكرامته ، وفي الختام :
" لابد للقيد ان ينكسر وللحق ان ينتصر".

إخترنا لكم

إرتريا وعبرة السنين قراءة في مصير دولة موؤدة. بقلم / صالح سعد

يوم 24 مايو كان من المفترض أنْ يكونَ يوما وطنياً لكل الارتريين يشعرونَ فيه بتحقيق حريتهم وتحقق حلم استقلال دولتهم = باعتباره اليوم الوطني ، ولكن نتيجةً لغواشِ الاستبداد وحكم الفرد ، أصبحَ يمر ُّ ولايُشَكِلُ فارقاً في حياتنَُِا ، إنَّها مسيرةُ ربع ِقرنٍ مِنْ التيه السياسي ، والتخبط في إدارة الدولة = كانت نتيجته ومحصلته هجرة الشباب الإرتري إلى خارج الوطن ، وتحمل نتيجة الهجرات وماتكتنفها من مخاطر التيه في الصحاري والفيافي والغرق في البحار لتتحول إرتريا إلى (دولةٍ بلا شَعبٍ ) .


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.