شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الحوثيون يقتلون تاجر إريتري رفض دفع إتاوة
2018-04-05 عدوليس ـ مصادر يمينة

الحوثيون يقتلون تاجر إريتري رفض دفع إتاوة

براقش نت - قالت مصادر محلية وإعلامية يمنية متطابقة، الثلاثاء، إن ميليشيا الحوثي الانقلابية قتلت تاجرا من دولة إريتريا رفض دفع ما يسمونه "المجهود الحربي"، وهي إتاوات مالية تفرضها الميليشيا لتمويل حربها ضد الشعب اليمني. وأفادت المصادر، بأن تاجرا إريتريا قتل برصاص ميليشيا الحوثي في مديرية اللحية جنوب محافظة الحديدة، غرب اليمن، بعد رفضه دفع "المجهود الحربي".

وأوضحت، أن التاجر الإريتري يأتي إلى مدينه اللحية من أجل شراء البضائع مثل الدقيق والأرز والأخشاب وغيرها، ثم يعود إلى بلاده، لبيعها هناك.
وأشارت إلى أن التاجر الإريتري، عندما اكتملت حمولته، أمس الاثنين، وبادر بالرحيل، مثل كل مرة، طلب الحوثيون منه أن يدفع لهم المجهود الحربي، غير أنه رفض، وركب قاربه في البحر. وأكدت أن مسلحين حوثيين يقودهم المدعو "أبو جهاد، ونائب مدير خفر السواحل في اللحية المعين من الحوثيين، "الكحلاني"، لحقوا بالتاجر الارتيري، وأطلقوا عليه الرصاص الحي، فأصابته رصاصتان في القلب، ولقي حتفه على الفور، بحسب ما رواه موقع "المصدر أونلاين" الإخباري اليمني.
وبحسب المصادر، فإن ميليشيا الحوثي ساقت تهمة أن التاجر الإريتري كان يحمل خمسة أكياس دقيق زائدة عن الكمية المرخص له بها، لكن أحد شركاء التاجر الإريتري، ووكيله المشهور في مدينة اللحية غرب اليمن، حسن الصافي، وتجار آخرين احتجوا على الحادث، ونفوا ادعاءات الحوثيين.
هذا وقد حاولت " عدوليس " تأكيد الخبر من جهات إريترية إلا انها لم توفق علما بإن كل المصادر اليمينة التي أوردت الخبر لم تذكر إسم التاجر المغدور.

إخترنا لكم

ماذا وراء إعادة ترتيب الأوضاع في منطقة القرن الأفريقي؟؟؟!!!. بقلم / زين العابدين شوكاي

التطورات التي تشهدها إثيوبيا جاءت كاستحقاق للكثير من التحركات والنشاطات التي سبقت هذه التغييرات التي تعتبر من الوزن الثقيل، بينما ما يحدث في إرتريا جاء إلى الرئيس الإرتري إسياس أفورقي كمنحة، دون أن تطلب الجماعات الضاغطة إن وجدت، سواء أكانت أفرادًا أو حكومات، من الرئيس الإرتري أية إصلاحات، حتى لو كانت شكلية، والتي كان من المفترض أن تسبق هذه الخطوات كشرط لعودته إلى الحظيرة الدولية.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.