شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← الكشف عن وفاة معتقلين من طائفة مسيحية !
2018-04-28 عدوليس ـ ملبورن

الكشف عن وفاة معتقلين من طائفة مسيحية !

كشفت طائفة " شهود يهوه" المسيحية عن وفاة أثنين من أتباعها في مطلع هذا العام في معتقل "ماي سيروا" السري بالقرب من أسمرا. وأورد الموقع ان " حبتيخائيل تيسفاماريام وحبتاكائيل ميكونين ، قد توفيا في أوائل هذا العام ، وكان قد تم القبض عليهما في صيف عام 2008 بسبب معتقداتهما الدينية ، حسب الموقع .

وطبقا للخبر الذي اورده موقع ( JW ORG) ان السيد ميكونن من مواليد 1940 بقرية " كودي فيلاسي بجنوب إريتريا ،قد توفى بالمعتقل في 6 مارس عام 2018م نتيجة للفشل الكلوي وفقد الرعاية الصحية.
كما ان تسفاماريام قد إعتقل في أغسطس 2008م وأحتجزته السلطات مع عدد من أتباع الطائفة، ومنذ أكتوبر 2011 وحتى أكتوبر 2012م في مبنى وصف بأنه "تحت الأرض".حيث يعانى السجناء من حرارة الصيف الشديدة ،دون طعام أو ماء كافيين.
وفي عام 2017 ، نقلت السلطات أتباع الطائفة نفسها من معسكر "ميتيير" إلى معتقل "ماي سروا" ، حيث يُسمح لهم بتلقي الطعام من الأقارب والحصول على العلاج الطبي في حالات المرض الشديد. وكشف الموقع ان (53) من أتباع الطائفة لا يزالوا في المعتقلات دون ان يحدد مواقع إعتقالهم.

إخترنا لكم

إرتريا وعبرة السنين قراءة في مصير دولة موؤدة. بقلم / صالح سعد

يوم 24 مايو كان من المفترض أنْ يكونَ يوما وطنياً لكل الارتريين يشعرونَ فيه بتحقيق حريتهم وتحقق حلم استقلال دولتهم = باعتباره اليوم الوطني ، ولكن نتيجةً لغواشِ الاستبداد وحكم الفرد ، أصبحَ يمر ُّ ولايُشَكِلُ فارقاً في حياتنَُِا ، إنَّها مسيرةُ ربع ِقرنٍ مِنْ التيه السياسي ، والتخبط في إدارة الدولة = كانت نتيجته ومحصلته هجرة الشباب الإرتري إلى خارج الوطن ، وتحمل نتيجة الهجرات وماتكتنفها من مخاطر التيه في الصحاري والفيافي والغرق في البحار لتتحول إرتريا إلى (دولةٍ بلا شَعبٍ ) .


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.