شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← المؤتمر الوطني العفري يحمل إثيوبيا مسؤولية حماية الشخصيات الوطنية الإريترية
2018-07-04 عدوليس ـ ملبورن

المؤتمر الوطني العفري يحمل إثيوبيا مسؤولية حماية الشخصيات الوطنية الإريترية

حمل المؤتمر المؤتمر التوحيدي العفري إثيوبيا المسؤولية الأخلاقية وطالب بحماية ما أسماه بالأطر والشخصيات المناضلة الإريترية والتي تتخذ من إثيوبيا مقرا لها، كما توجه بالدعوة لجميع أطياف المعارضة الإريترية المؤمنة بضرورة التغيير لنبذ

خلافاتها إستجابة لمتطلبات المرحلة طبقا للبيان الصادر عن المؤتمر بتاريخ الثاني من يوليو الجاري ونشر بعدد من منصات التواصل الإجتماعي.
وقد أختار المؤتمر لجنة تنفيذية من ( 15) عضوا برئاسة احمد يوسف محمد و سيد عبدالرحمن احمد نائبا ، ومجلس تشريعي من ( 35) عضوا تحت مسمى المؤتمر الوطني لعفر إريتريا ، تنظيما وطنيا لكافة القوى السياسية لعفر إريتريا حسب البيان.
كما أتخذ عدد من القرارات والتوصيات، ومن أهمها تأكيد وحدة التراب الإريتري . هذا وقد جاء المؤتمر الذي عقد بمدينة أبوسالا السويدية بعد إتفاق للتوحيد بين الحركة الديمقراطية العفرية الاريترية ، وتنظيم حكومة عفر إريتريا بالمنفى، بمشاركة عدد كبير من ممثلي التنظيمات السياسية والمدنية والشخصيا الوطنية.

إخترنا لكم

مخاوف بشأن دور إريتريا في الجهود الرامية إلى إدارة الهجرة. ! بقلم/ مارتن بلوت

في أوائل عام 2019م ستتولى الحكومة الارترية رئاسة منتدى افريقيا والاتحاد الاروبي الذي يتعامل مع الهجرة الافريقية والمعروفة باسم عملية الخرطوم. وتم انشاء ما يسمى بعملية الخرطوم في العاصمة السودانية في عام 2014. ولم يكن يعرف عنها الكثير سوى بعض من المعلومات العامة ، إلا أنها تمثل أهم الوسائل التي تحاول أوروبا من خلالها وقف تدفق اللاجئين والمهاجرين من أفريقيا. العنوان الرسمي لا يحتاج الى كبير عناء لمعرفة نوايا العملية : مبادرة طريق الهجرة


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.