شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← حملة إعتقالت تطال عدد من أهالي مدينة عدي قيح
2019-01-29 عدوليس

حملة إعتقالت تطال عدد من أهالي مدينة عدي قيح

كشف المكتب الإعلامي لجبهة الإنقاذ الإريترية عن حملة إعتقالات طالت عدد من اهالي مدينة " قدي قيح "وقالت الإنقاذ في خبر وزعته يوم 26 يناير وتلقت " عدوليس " نسخة منه ان مصادر لها وصفتها بالموثوقة أفادت بأن السلطات الأمنية

باعتقالات واسعة في مدينة عدي قيح، طالت عددًا كبيرًا من المواطنين، من بينهم موظفين في الأوقاف الإسلامية. وقد بدأت حملة الاعتقالات هذه يوم الأربعاء 23 يناير الجاري وتواصلت إلى صبيحة يوم الخميس 24 يناير 2019. ومن بين المعتقلين التي وصلتنا أسماءهم:
السيد/ صالح إبراهيم شوم.
السيد/ يوسف محمد.
السيد/ ناصر صالح ظادوا.
السيد/ محمود عبده قاضي.
السيد/ صالح ديني.
طبعا للبيان . علما بان النظام الإريتري عُرف عنه إدارته لعدد كبير من المعتقلات السرية بجانب إستخدام أجهزة الأمن أجنحة خاصة في السجون العمومية، كما ان قوات حرس الحدود لها معتقلات خاصة وكل هذه المعتقلات هي خارج الجهاز الشرطي وبعيدا عن وزارة العدل.

إخترنا لكم

جنوب السودان والحلم المؤجَّل: ملاحظات أولوية في الذكرى الثامنة (1-2) .. بقلم: ماد قبريال

دأبت قبل أربع سنوات على كتابة مقالة توثيقية مع حلول ذكرى إعلان قيام دولة جنوب السودان، ولكن حالت كثرة المشغولات هذه المرة من إنجاز المقال في الوقت المحدد، وكذلك لإتمام قراءة بعض المصادر الأساسية قبل الشروع في إعداد المقال ونّشره. وتأتي هذه المساهمة تكملةً لسلسلة المقالات السالفة الذكر، من حيث الفكرة الرئيسية التي أحاول إيصالها، بمنظور نقدي، قائم على التزام مسبق بضرورة تدوين هذه الفترة الحرجة من تاريخنا السياسي، وحاجتنا للتوثيق المستمر لأحداث الزمن الراهن. ولابد لي من الاعتراف هنا، بصعوبة توثيق التاريخ الراهن، لسببين. أولا، لستُ متخصصًا في علم التاريخ والكتابة التاريخية. أما الثاني، لتداخل أحداث التاريخ الراهن، بالواقع الراهنة من حيث الاستمرارية، وتباين الرأي بين الذاتي والموضوعي في مثل هذه الحالات، وذلك دون الدخول في الجدل المنهجي والمفاهيمي بشأن إشكالية التاريخ الراهن عند المتخصصين.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.