شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← مفوضية شؤون اللاجئين تُطالب بمزيد من الدعم للنازحين في ليبيا
2019-08-31 عدوليس ـhttps://news.miralnews.com

مفوضية شؤون اللاجئين تُطالب بمزيد من الدعم للنازحين في ليبيا

زارت كليمينتس مركز التجمع والمغادرة في طرابلس وتحدثت مع لاجئين من إريتريا والصومال والسودان وإثيوبيا. أنهت كيلي كلمينتس نائبة المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أمس الثلاثاء زيارة استمرت يومين إلى ليبيا، وتعهدت بالاستمرار في دعم النازحين وغيرهم من المتضررين من الاشتباكات الدائرة.

حيث قيمت كليمنتس خلال زيارتها الاحتياجات الإنسانية المتزايدة في البلاد، قائلةً أنه مع استمرار الاشتباكات يومياً فإن العديد من الناس فقدوا منازلهم، وهم يعانون صعوبة الوصول إلى الخدمات، إلى جانب انقطاعات الكهرباء اليومية، وهناك أكثر من 268.000 نازح ليبي داخل البلاد، منهم قرابة 120.000 نزحوا منذ بدء الاشتباكات في أبريل.
وأضافت كليمنتس:
“الناس في ليبيا يعانون بشدّة، ومن الضروري أن يواكب الدعم الإنساني وتيرة الاحتياجات المتزايدة، ينبغي أن لا يُنسى هؤلاء الناس”.
كما زارت كليمينتس مركز التجمع والمغادرة في طرابلس وتحدثت مع لاجئين من إريتريا والصومال والسودان وإثيوبيا، والذين عبروا عن إحباطهم بسبب الأوضاع القاسية التي عانوها خلال احتجازهم ومحدودية الحلول في بلدان ثالثة.

إخترنا لكم

الجولة الفنية لمدينة كسلا وحادثة إختطاف عثمان عبد الرحيم ! الحلقة ( 6) ! بقلم / عبد الله أندول

بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها الفرقة في جولاتها الداخلية التي غطت معسكرات "حشنيت ولكوييب ومعلاب " وفي إحتفالات تحرير أغردات وعيد الثورة وعيد العمال، تقرر أجراء جولة فنية خارجية تشمل مدينتي كسلا والخرطوم السودانيتين إضافة إلى العديد من الدول الشقيقة والصديقة الأخرى، وعليه غادرت الفرقة الميدان بكامل أدواتها وعديدها في بدايات العام 1978 ووصلت إلى مدينة كسلا، ومنها إستهلت رحلتها الخارجية وهي تحمل على عاتقها شعلة الفن والتراث الأرتري الشعبي والثوري لتعرضه على الشعوب الشقيقة والصديقة المساندة للثورة الأرترية ، وهكذا وصلنا الى محطتنا الأولى ونحن نتطلع إلى تقديم أفضل الفقرات الإناشادية والعروض الفنية بإجادة وإتقان من أجل عكس معاناة الشعب الأرتري وصموده وإنتصارات ثورته المجيدة ، وكان يحدونا الأمل أن نحقق من خلال كل ذلك المزيد من النجاحات والمكاسب لصالح قضية الشعب الإريتري العالدلة.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.