شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← السلطات الأمنية الإثيوبية تعتقل القيادي الإريتري محمد جابر أحمد
2020-11-20 عدوليس ـ أديس أبابا

السلطات الأمنية الإثيوبية تعتقل القيادي الإريتري محمد جابر أحمد

أكدت مصادر صحفية متطابقة من العاصمة الإثيوبية أديس أبابا ان مفرزة مؤللة حاصرت صباح اليوم الجمعة مكتب جبهة الإنقاذ الوطني الإريترية في حي " سفر وللو " وإعتقلت عضو الهئية التنفيذية للجبهة المناضل محمد جابر أحمد وعضو إدارة المكتب المناضل محمد نور عثمان وإقتادتها لجهة غير معلومة.

" عدوليس " أتصلت بعضو قيادي بالجبهة للإستفسار عن صحة الخبر إلا أنه رفض تأكيد أو نفي الخبر. من جهة أخرى أبلغت السلطات الأمنية الإثيوبية عدد من إدارات مقرات الفصائل والأحزاب الإريترية المعارضة بعدم الحركة خارج العاصمة.
تأتي هذه الخطوة مع الهروب الجماعي للاجئين الإريترين من معسكر " شملبا " إلى جهات غير محددة ، ويعتبر المعسكر من أكبر وأقدم معسكرات اللاجئين الإريترين بإثيوبيا ويقع في إقليم تقراي وتحت إشراف مفضوية شؤون اللاجئين الأممية.
هذا وتبدي قوى المعارضة الإريترية عن خشيتها على حياة المناضل جابر ورفيقه ، خاصة وان السفارة الإريترية في العاصمة أديس ابابا تعتبر الأنشط أمنيا في المنطقة.

إخترنا لكم

الهجرة الأبدية لنوارس الثورة الإريترية المناضل إدريس أدروب عنجه حامد يلتحق بالرفاق ! بقلم / محمد آدم حدوت

بالأمس فقط التاسع عشر من يناير 2021م يبتسم المناضل الكبير إدريس أدروب عنجة للموت بمدينة كسلا السودانية معقل الثورة الإريترية والعمق الاستراتيجي للكفاح المسلح الإريتري بعد عمر مديد كفاحاً وإقداماً وفداءً عن عمر ناهز المائة عام حيث كان الميلاد بالقاش في العام 1921م . بالأمس فقط منذ 1961م يضع المناضل إدريس أدروب عصا الترحال ويبتسم للموت مرحبا بالهجرة الأبدية إلى دار الخلود حيث الرفاق والرفيق الأعلى تاركا من خلفه وطن يئن من وطأة رفيق استبد واستباح العمالة والارتزاق.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.