شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← رحيل المناضل العمالي آدم إدريس هاسري
2021-01-07 عدوليس

رحيل المناضل العمالي آدم إدريس هاسري

رحل المناضل العمالي آدم إدريس هاسري يوم الأربعاء السادس من يناير الجاري بالعاصمة المصرية القاهرة ، التي وصلها في رحلة علاج, الفقيد من رواد النضال العمالي والنقابي الإريتري ضمن صفوف جبهة التحرير الإريترية التي إلتحق بها مبكرا,

مواليد ١٩٤٦ مدينة القضارف السودانية حيث كان والده ضمن قوة دفاع السودان ، درس مراحله الدراسية الاولية فيها والثانوية الصناعية بمدينة عطبرة .حاول الالتحاق بالنضال الا ان الشهيد عمر ازاز اعاده لصغر سنة.، بعد تخرجه من الثانوية الصناعية عمل ضمن طواقم العمال المهرة في سكة حديد السودان . في كل من بورتسودان وجبيت.
تفرغ للنضال العمالي في الاتحاد العام لعمال اريتريا منذ سبعينات القرن الماضي . خضع لدورة نقابية متقدمة في الجمعورية العربية السورية بدمشق 1976 . عمل في مختلف المواقع النضالية العمالية.
في السنوات الماضية عمل ضمن صفوف جبهة الثوابت الوطنية ومثلها في التخالف الديمقراطي الاريتري، إلا ان طلب الاعفاء لظروفه الصحية ولأسرية.
رحم الله الفقيد المناضل وألهم أسرته وأخوالنع ورفاقه الصبر وحسن العزاء.

إخترنا لكم

الجيش الاريتري وتهم ارتكاب فظاعات في تقراي !! بقلم / فتحي عثمان

في السنة الثانية والأخيرة من امتحانات الماجستير، خاطبنا أحد الأساتذة مودعا: " لقد تعلمتم معنى الحروب ومآسيها، فأخرجوا الآن للحديث عن السلام ومحاسنه." وبقدر ما بدت نصيحته أبويه حادبة فقد كانت أيضا تعكس روح الثقة في التأهيل الذي قدمه المقرر المستحدث في الجامعات حينها، وهو تخصص دبلوماسية السلام والتنمية المستدامة، وهو تخصص يقوم على إعادة بناء المجتمعات بعد الحروب عبر استخدام المناهج المتداخلة: الدبلوماسية والقانون الدولي الإنساني "إتفاقيات جنيف لحماية المدنيين أثناء النزاع المسلح والبروتوكولات الإضافية" والعلوم الإنسانية. واستجابة لنصيحة معلمي سأقدم مساهمة تحت عنوان المقال أعلاه، وهي ليست مساهمة العالم الخبير، ولكن جهد الطالب الفكير.


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.